Grand Opening: Abu Huraira “Bar and Casino” in Makka- فتح”بار وملهى أبوهريرة” في مكة


Two Minutes With Dr. Yahya: Comments on World-News

دقيقتان مع الدكتور يحيى : تعليق على الأخبار العالمية

Abu Huraira Bar and Casino in Makka

فتح”بار وملهى أبوهريرة”  في مكة  

الخبر يقول في تشرة صدرت في لندن:

“جاء على لسان أحد الزائرين إلى مكة مؤخرا وطلب عدم ذكر إسمه، أنه سمع  هناك أن جهودا تبذل من أجل الموافقة على (فتح بار وملهى ليلي) في مكة تحت إسم “أبو هريرة” في مدينة مكة  بالمملكة السعودية. وقال المصدر أن صاحب الفكرة  يحب شخصية الصحابي الكبير وقد سمى الكازينو  تيمنا بإسمة .  ” (انتهى الخبر)

الكعبة المشرفة في مكة

التعليق: حسنا ! لا أصدق شخصيا هذا الخبر ، حتى ولو تمت تسمية أحد أكبر المساجد “بمسجد روتانا”السنة الماضية ، فهذا شيء وهذا شيء آخر، وروتانا هو إسم شركة تتعاطى التجارة في الموسيقى والفنون والمطربين والمطربات ويملكها الذي تحتاج نقوده عقدا من الزمان لحصرها وعدها. وصاحب القناة ذائعة الصيت: أم بي سي  MBC وعشرات غيرها في العالم العربي، فأبو هريرة من صحابة الرسول عليه الصلاة السلام وكان قد روى في الثلاث السنوات الثلاث الأخيرة التي شارك الرسول فيها رحلاته أكثر من 5.375 حديثا صحيحة الإسناد عند أهل السنة. ومكانته كغيره من الصحابة فوق الشبهات

بعض المحللين قال: أنا غير مصدق للخبر، لأنه لو حصل وكان صحيحا لاستعر الغضب واشتعلت نيران الرفض للفكرة ، بين المسلمين ولثاروا كما ثاروا ضد “الآيات الشيطانية ”  وضد عادل إمام  كما سمعنا مؤخرا ، لذا فإن الخبر قد يكون نكتة سخيفة. فالأمر يمس العقيدة نظرا لأن الإسلام يمنع الكحول والقمار والمتاجرة بالنساء والربا . رغم أن معظم أموال أصحاب الثراء في البنوك الربوية  المحلية الأجنبية وحتى البنوك التي تقول عن نفسها أنها ليست ربوية وإسلامية ، تضع نقودها في بنوك ربوية في الدول الغربية ، وهم لكرمهم وتمام دينهم يسامحون هذه البنوك بالفائدة لأنهم مسلمون لا يتاجرون بالفائدة.

محللون آخرون استبعدوا أيضا أن يكون الخبر صحيحا ، وإن انتشرت سرا بعض المقاهي التي توزع الخمور بشكل سري ، في السعودية ودول الخليج ، وخاصة البحرين ، التي يقضي فيها السعوديون نهاية الأسبوع عبر الجسر العظيم الذي تم مده بين البلدين الشقيقين ، وبرر المحللون  رأيهم قائلين: إن السعودية تحرم قيادة السيارات للنساء فيها، وما زال المطاوعة يصولون ويجولون بعصيهم في الشوارع ، ولن يعقل أن توافق على فتح بار وملهى ليلي (كازينو) في المدينة المقدسة قبلة المسلمين في كل مكان. وإن حصل فسيكون بداية النهاية لكل شيء مقدس في بلاد الإسلام. فالكازينو ليس كالبرج المزمع بناؤه قريبا في جدة كما أعلنه الأمير الشاب الوليد قبل أسابيع.

والله أعلم مدى صحة هذا الخبر.

 The News In English

The News: A journal issued in London, reported that a late visitor to Makka, heard that efforts are underway to grand opening of a Bar and Casino under the name : ABU HURAIRA BAR & CASINO” at Makka, Saudi Arabia.” [The News Ends]

Comment: Well, I can’t believe it is true, but seeing a Mosque named by Rotana Mosque, and “Rotana” is a sponsor of Music dance and arts for Arab and non-Arab singers , gives shed lights on the news to be partially true.

I believe that news are not true, Otherwise, it will spark anger, fear and fire in the Muslim world as was the case time of the Satanic Verses. ,where most people with low literacy rate, will stand against the project, because Abu Hurairah was a companion of the Prophet Muhammad (PBUH), and an authority in Islamic legacy, narrator around 5,375 ahadith most quoted in the isnad by Sunnis.

However, some analysts say: The news may be true, because Saudi Arabia like to show signals to the WEST, that Islam is tolerent in modern times. This thing if happened, Saudi Arabia, will vanish in the wave of Muslim protestation from Pakistan to Morocco and the wolrd.

Others say: If Saudi Arabia doesn’t give permission to women to drive, .They still resist the idea of building a church for Christians. So it will not grant a lisense to open a CASINO, which violates Islamic shari’ah. opening a bar & Cazino under ABU HURAIRA name, is unlikely.

Who’s right, who’s wrong, God Knows Best,

** Note for readers: If you liked this, please let other people know about it. You may contact the writer using this site OR  You may comment here on this site. Thank you!

عرب يا رسول الله …. عرب

معظمهم لا يقرأون وأكثرهم لا يفكرون ولا يقدرون ولا يخططون

حسبي الله ونعم الوكيل

About Arab American Encyclopedia-USA - Hasan Yahya

HASAN YAHYA was born at a small village called Majdal-YaFa (Majdal Sadiq) in Mandate Palestine (1944). He migrated as a refugee to Mes-ha, a village east of Kufr Qasim, west of Nablus (in the West Bank), then moved with his family to Zarka, 25 km north of Amman – Jordan. He finished the high school at Zarka Secondary School, 1963. He was appointed as a teacher in the same year. Studied Law first at Damascus University, then B.A from Lebanon University in Arabic literature and Eastern Cultures (1975). He moved to Kuwait. Where he got married in 1967. He was working at Kuwait Television, taught at bilingual School, and Kuwait University. In 1982, Hasan left to the United States to continue his education at Michigan State University. He got the Master Degree in 1983, the Ph.D degree in 1988 in Education (Psychology of Administration ). In 1991, He obtained his post degree in Social research, the result was a second Ph.D degree in Comparative sociology-Social Psychology. He was the only Arab student who enrolled ever to pursue two simultaneous Ph.D programs from Michigan State University and fulfill their requirements perfectly. Professor Yahya employment history began as a supervisor of a joint project to rehabilitate Youth (inmates out of prison) by Michigan State University and Intermediate School Districts. Worked also as a Teacher Assistant and lecturer in the same university. He was offered a position at Lansing Community College as well as Jackson Community College where he was assistant professor, then associate professor, then full professor (1991-2006). He taught Sociology, psychology, education, criminology and research methods. He supervised 19 Master and Ph.D candidates on various personal, economic psychological and social development topics. Professor Yahya published Hundreds (1000 Plus on this site) of articles and research reports in local, regional, and international journals. His interest covers local, regional and global conflicts. He also authored, translated, edited and published over 280 plus books in several languages, in almost all fields especial education, sociology and psychology. These books can be found on Amazon and Kindle. He also, was a visiting professor at Eastern Michigan University to give Research Methods and Conflict Management courses. Prof. Yahya accepted an offer to join Zayed University Faculty Team in 1998, then he served as the Head of Education and Psychology Department at Ajman University of Science and Technology 2001-04. Dr. Yahya established several institutes in Diaspora, the Arab American Encyclopedia, Ihyaa al Turath al Arabi Project, (Revival of Arab Heritage in Diaspora.Recently he was nominated for honorary committee member for the Union of Arab and Muslim Writers in America. He was affiliated with sociological associations and was a member of the Association of Muslim Social Scientists (AMSS) at USA. Social Activities and Community Participation: Dr. Yahya was a national figure on Diversity and Islamic Issues in the United States, with special attention to Race Relations and Psychology of Assimilation (generations 1,2 &3). He was invited as a public speaker to many TV shows and interviews in many countries. His philosophy includes enhancing knowledge to appreciate the others, and to compromise with others in order to live peacefully with others. This philosophy was the backgrounds of his theory, called “ Theory C. of Conflict Management”. And developed later to a Science of Cultural Normalization under the title: “Crescentology. The results of such theory will lead to world peace depends on a global Knowledge, Understanding, appreciation, and Compromising (KUAC)” Recently Prof. Yahya started "Publish your book FREE Project", to serve young Arab Writers. Dr. Yahya accepted the offer to be the chief editor of the International Humanities Studies Journal -I-H-S-Jerusalem, since July 2014. (Revised Sept. 2014) ولد الدكتور حسن عبدالقادر يحيى في مجدل يابا من أعمال يافا – فلسطين عام 1944. تلقى علومه الابتدائية في مدرسة بديا الأميرية في الضفة الغربية أيام احتوائها ضمن المملكة الأدردنية الهاشمية وتخرج في جامعة بيروت حاملاً الإجازة في اللغة العربية وآدابها، ودبلوم التأهيل التربوي من كلية القديس يوسف بلبنان، ودبلوم الدراسات العليا (الماجستير) ودكتوراة في الإدارة التربوية من جامعة ولاية ميشيغان بالولايات المتحدة عام 1988، وشهادة الدكتوراه في علم الاجتماع المقارن من الجامعة نفسها عام 1991. عمل في التدريس والصحافة الأدبية. أديب وشاعر وقاص ، ,كما عمل في تلفزيون الكويت الرسمي كمعد ومنسق برامج ثم اتجه إلى الكتابة والتأليف في علوم كثيرة تخص علمي النفس والاجتماع والتنمية البشرية ، والتغير الاجتماعي والسكان وألف ونشر العديد من المقالات (1000 +) والكتب باللغتين العربية والإنجليزية (أكثر من 330 كتابا) ، منها ست مجموعات قصصية وست كتب للأطفال ، وأربع دواوين شعرية باللغتين أيضا. وعدد من كتب التراث في الشعر والأدب والأخلاق الإسلامية والتربية والأديان . وهو الآن أستاذ متقاعد في جامعة ولاية ميشيغان. . وكان عضوا سابقا في جمعية العلماء المسلمين في أمريكا . وجمعية علماء الاجتماع الأمريكية - ميشيغان، وهو مؤسس الموسوعة العربية الأمريكية في الولايات المتحدة ضمن مشروع إحياء التراث العربي في بلاد المهجرز كما تم ترشيحه مؤخرا ليكون عضو مجلس التحرير لمجلة الدراسات الإنسانية العالمية. وقد قبل أن يتسلم رئاسة تحريرها اعتبارا من نهاية يونيو 2014 His email: askdryahya@yahoo.com Thank you!
This entry was posted in Arab Affairs, Arab American Encyclopedia, Biology Science, Global Affairs, Hasan Yahya حسن يحيى, Ibn Khaldun ابن خلدون،, Islam & Muslim Affairs, Middle East Politics, Project Management., Religions and Spirts, Sociology, USA-Affairs, Women Affairs, حضارة عرب،. Bookmark the permalink.

One Response to Grand Opening: Abu Huraira “Bar and Casino” in Makka- فتح”بار وملهى أبوهريرة” في مكة

  1. بسم الله الرحمن الرحيم
    قبل أن تتوافد الإفتاءات حول الموضوع بشكل تعصبي ودون تدبر بشكل سلبي تعسفي ، فعلى شيوخنا الأفاضل التروي قبل الحكم وعلى القراء أن يتعظوا بالحديث الشريف الذي نصه:
    سيأتى زمان على أمتى القابض فيه على دينه كالقابض على جمرة من النار”-رواه الترمذي
    أو كما قال.
    والبشرية حسب الحديث متجهة إلى ضلال رغم نشاطات جمعيات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ورغم أنف البشر والله التواب الرحيم،
    والحديث بإسناد كامل:
    عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « يأتي على الناس زمان القابض على دينه كالقابض على الجمر » رواه الترمذي .
    أو كما قال
    لذا فليس من المستبعد أن نقرأ أسوأ من هذا فالعقل والنقل يؤكدان ذلك، فهل بقي من الإسلام إلا اسمه ، ومن القرآن إلا رسمه ، مع قلة إيمان وقلوب متفرقة ، وحكومات متشتتة ، وثروات مبددةوعندهية مفسدة وعداوات وبغضاء باعدت بين المسلمين ، وأعداء ظاهرون وباطنون ، يعملون سرا وعلنا للقضاء على الدين ، وإلحاد وماديات ، جرفت بخبيث تيارها وأمواجها المتلاطمة الشيوخ والشبان ، ودعايات إلى فساد الأخلاق عبر كثير من القنوات الفضائية وغيها من الوسائل؟ والله لطيف بعباده
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    د. حسن يحيى
    http://www.dryahyatv.com/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s