Dr. Yahya Arab Manifesto: Conspiracy Theory/1 دقيقتان مع الدكتور يحيى: نظرية المؤامرة


دقيقتان مع الدكتور يحيى: نظرية المؤامرة /1

Dr. Yahya Two Minutes : Conspiracy Theory /1

The Arab Manifesto – ضمن مشروع النهضة العربي

Hasan Yahya, Ph.ds – الدكاترة حسن يحيى

Image

الجزء الأول

نظرية المؤامرة تشرح حدثا معينا كأنه نتيجة لمؤامرة تحاك بسرية فائقة أو تنظيم أو حدث سياسي أو اجتماعي أو اقتصادي هام يكون نتيجة عملية سرية غالبا لا تعرف من قبل العامة . وبالنسبة للعلماء المهتمين في مثل هذه النظرية يحاولون تحليل بعض الحملات العسكرية ضد بعض الأماكن في هذا العالم ، حتى أن الفاقة والفقر والحروب الأقليمية والمحلية قد تعتبرمن نتائج نظرية المؤامرة من الدول الغنية ضد الدول الفقيرة .  وفي بلاد العرب كثيرا ما يرد في مقالات المثقفين تحليل كل حدث سياسي أو اقتصادي أو اجتماعي إلى نظرية المؤامرة ، فاحتلال فلسطين من قبل الصهيونية وحرب السويس وحرب العراق وتشتيت اللاجئين والجهل وعدم إنشاء مصانع فعالة للاكتفاء الذتي للدول العربية وحتى إنشاء الحكومات العربية لا يخلو عند كثير من الكتاب أنه مؤامرة تحاك ضد العرب حتى لا تقوم لهم قائمة وحتى يبقون في ذيل الأمم حضارة وتقدما في كافة المجالات التي تؤدي إلى الوعي بالعالم والمشاركة في صنعه . كما درج العلماء الذين يناصرون تلك النظرية في تعريف الأسرار العسكرية والمالية في تفليس البنوك  بأنها عملية تقوم لسرقة الحريات والنقود وسحب القوة التي تتحكم بها هذه الفئات من الشعوب أو المؤسسات ، لذا فإن هناك قوى خفية جبارة تقوم بحبك المؤامرات على الشعوب أو الدول أو المؤسسات الإقليمية أو العالمية . وعادة ما يصف العلماء القوى التي تقف خلف حبك المؤامرات بأنها شريرة وتكن الشر في باطنها ، لذا فهي غير ظاهرة لعامة ولا للإعلام ، ولعل ما فضحته تقارير ويكيليكس (التي كانت سرية)  يبين مدى وجود صدق لنظرية المؤامرة حيث إن الأسرار بدأت تظهر على السطح وتعرفها العامة ويتواصلون بأخبارها ،  خاصة تلك التقارير التي تقع تحت ” سري للغاية” أو ” or Top Secret Top Confidential”  بالانجليزية.

وقد أصبح موضوع الاعتقاد بنظرية المؤامرة موضع اهتمام لعلماء الإنسان وعلماء الأجتماع وعلماء النفس والمتخصصين في العلوم السياسية وعلوم الفنون الشعبية والعادات والتقاليد . وقد تطور علم نظرية المؤامرة بعد أن ظهرت النظرية الإشتراكية كبديل منافس للنظرية الرأسمالية ، رغم أن كليهما ينبعان من مبدأ رئيسي هو فصل الدين عن الدولة والاهتمام بالعلم والعقل في تفسير الأمور الغامضة أو الخيالية أو الواقعية ، ولعل الرأسمالية أكثر انخراطا في استخدام نظرية المؤامرة كأداة لهدم الإشتراكية والشيوعية ، إلا أن الشيوعية أيضا تحاول غرس نظرية المؤامرة من خلال الوقوف ضدها وبيان سيئاتها ومضارها على الشعوب والحكومات .

وفي الحقيقة أن نظرية المؤامرة كما نفهمها تخدم حاجات مجموعات سياسية أو اجتماعية في الولايات المتحدة وغيرها مثلا متمثلة في تخطيط الشركات عابرة القارات المعروفة بإسم ” (Multi National Corporations –MNC) وهي صفة تعرف النخبة في أي مجتمع وهم من يتلقون الاتهامات بعمليات نظرية المؤامرة وقيام الحروب والمآسي الاجتماعية ، وتفترض أن الأشياء قج تكون أفضل إذا قاموا بعملية التغيير الكبرى ومنها التدخل في تعيين الحكومات والقيادات للثورات قبل حصولها ليكون لها الفضل في قيامها ونجاحها والقضاء على معارضي تلك النخب ومصالحهم ، حيث تم ذلك مثلا في حرب السويس ضد الدولة المصرية بعد تأميم القناة  وضد العراق الذي اشتمت الدول الغربية والشركات عابرة القارات بأنه سيكون ندا في التفاوض على ثروات الشعوب في وجه المحتكرين من تجار النفط والغاز واالمعادن وأنه يسعى لوحدة العرب وإن كان ذلك بعيد التحقيق إلا أنه يشكل خطرا على مصالح تلك الشركات والدول فاخترعوا الأكاذيب للتخلص ممن ينادي بذلك وغزو العراق حتى لا يكون قوة لنصرة االعرب ومصالحهم ، رغم أن نظرية المؤامرة لا تمثل أيديولوجية معينة أو حقبة تاريخية بعينها ، فقد تطفو أحيانا على السطح وتغيب أحيانا أخرى في الأعماق والباطن فلا ترى نهائيا إلا إذا تم بحث الأسباب ونتائجها من حيث من يستفيد من الدول أو الشركات العملاقة وفي أي الجيوب تصب أو من ستزيد رقعة بلادة وسطوته على ممتلكات الشعوب الفقيرة أو الغنية الأخرى ومن تقل تلك الرقعة وتلك السطوة والهيمنة منهم .

ونأتي الآن إلى السؤال الهام الذي يحتاج إجابة مقنعة وهو: هل هناك بالفعل نظرية مؤامرة ضد الدول العربية والإسلامية أم لا؟ وبمعنى آخر: هل تأخر العالم العربي والإسلامي هو نتيجة مؤامرة تحاك خارج نظاق هذه الدول بغية استمرار تأخرها وتطاحنها وفشل سياساتها في تحقيق العدالة الاجتماعية والنهضة الشاملة في شتى المجالات ؟ وبشكل أكثر تقريبا لنظرية المؤامرة ، هل كان غزو العراق وأفغانستان نتيجة مؤامرة سرية كبرى حيكت في بلاد الغرب للهيمنة على الدول العربية والإسلامية بغية استغلال مصادرها الطبيعية واستخدام معادنها وموادها الخام للدول المتقدمة تكنولوجيا وعلميا ؟ —— وللموضوع بقية….  سبعة أجزاء في كتاب بالعربية بعنوان نظرية المؤامرة والعالم العربي ،  وقد تم نشرها بعد أن وعدنا القراء على أمازون وهنا

غلاف نظرية المؤامرة بعد النشر يوم
29 يوليو 2012

www.arabamericanencyclopedia.com

Hasanyahya.com

@Hasan Yahya, Michigan, July  2012

** Note for readers: If you liked this, please let other people know about it. You may contact the writer using this site. Thank you!

عرب يا رسول الله ….عرب

Read Hasan Yahya at Amazon

80%

من وارد كتب المؤلف يذهب إلى دعم مشروع

إحياء التراث العربي في المهجر

كتب : هدية مجانية للقراء الكرام من المؤلف

FREE BOOK GIFT for Readers

From the author-in Arabic

وسبعة كتب أخرى مجانية أيضا منها:

كتاب مقاييس الدكتور يحيى للبحوث النفسية والاجتماعية

كتاب رياض الأطفال : أغان وقصص من 3 – 6

كتاب حول الذاكرة والحفظ والتحصيل العلمي

******

About Arab American Encyclopedia-USA - Hasan Yahya

HASAN YAHYA was born at a small village called Majdal-YaFa (Majdal Sadiq) in Mandate Palestine (1944). He migrated as a refugee to Mes-ha, a village east of Kufr Qasim, west of Nablus (in the West Bank), then moved with his family to Zarka, 25 km north of Amman – Jordan. He finished the high school at Zarka Secondary School, 1963. He was appointed as a teacher in the same year. Studied Law first at Damascus University, then B.A from Lebanon University in Arabic literature and Eastern Cultures (1975). He moved to Kuwait. Where he got married in 1967. He was working at Kuwait Television, taught at bilingual School, and Kuwait University. In 1982, Hasan left to the United States to continue his education at Michigan State University. He got the Master Degree in 1983, the Ph.D degree in 1988 in Education (Psychology of Administration ). In 1991, He obtained his post degree in Social research, the result was a second Ph.D degree in Comparative sociology-Social Psychology. He was the only Arab student who enrolled ever to pursue two simultaneous Ph.D programs from Michigan State University and fulfill their requirements perfectly. Professor Yahya employment history began as a supervisor of a joint project to rehabilitate Youth (inmates out of prison) by Michigan State University and Intermediate School Districts. Worked also as a Teacher Assistant and lecturer in the same university. He was offered a position at Lansing Community College as well as Jackson Community College where he was assistant professor, then associate professor, then full professor (1991-2006). He taught Sociology, psychology, education, criminology and research methods. He supervised 19 Master and Ph.D candidates on various personal, economic psychological and social development topics. Professor Yahya published Hundreds (1000 Plus on this site) of articles and research reports in local, regional, and international journals. His interest covers local, regional and global conflicts. He also authored, translated, edited and published over 280 plus books in several languages, in almost all fields especial education, sociology and psychology. These books can be found on Amazon and Kindle. He also, was a visiting professor at Eastern Michigan University to give Research Methods and Conflict Management courses. Prof. Yahya accepted an offer to join Zayed University Faculty Team in 1998, then he served as the Head of Education and Psychology Department at Ajman University of Science and Technology 2001-04. Dr. Yahya established several institutes in Diaspora, the Arab American Encyclopedia, Ihyaa al Turath al Arabi Project, (Revival of Arab Heritage in Diaspora.Recently he was nominated for honorary committee member for the Union of Arab and Muslim Writers in America. He was affiliated with sociological associations and was a member of the Association of Muslim Social Scientists (AMSS) at USA. Social Activities and Community Participation: Dr. Yahya was a national figure on Diversity and Islamic Issues in the United States, with special attention to Race Relations and Psychology of Assimilation (generations 1,2 &3). He was invited as a public speaker to many TV shows and interviews in many countries. His philosophy includes enhancing knowledge to appreciate the others, and to compromise with others in order to live peacefully with others. This philosophy was the backgrounds of his theory, called “ Theory C. of Conflict Management”. And developed later to a Science of Cultural Normalization under the title: “Crescentology. The results of such theory will lead to world peace depends on a global Knowledge, Understanding, appreciation, and Compromising (KUAC)” Recently Prof. Yahya started "Publish your book FREE Project", to serve young Arab Writers. Dr. Yahya accepted the offer to be the chief editor of the International Humanities Studies Journal -I-H-S-Jerusalem, since July 2014. (Revised Sept. 2014) ولد الدكتور حسن عبدالقادر يحيى في مجدل يابا من أعمال يافا – فلسطين عام 1944. تلقى علومه الابتدائية في مدرسة بديا الأميرية في الضفة الغربية أيام احتوائها ضمن المملكة الأدردنية الهاشمية وتخرج في جامعة بيروت حاملاً الإجازة في اللغة العربية وآدابها، ودبلوم التأهيل التربوي من كلية القديس يوسف بلبنان، ودبلوم الدراسات العليا (الماجستير) ودكتوراة في الإدارة التربوية من جامعة ولاية ميشيغان بالولايات المتحدة عام 1988، وشهادة الدكتوراه في علم الاجتماع المقارن من الجامعة نفسها عام 1991. عمل في التدريس والصحافة الأدبية. أديب وشاعر وقاص ، ,كما عمل في تلفزيون الكويت الرسمي كمعد ومنسق برامج ثم اتجه إلى الكتابة والتأليف في علوم كثيرة تخص علمي النفس والاجتماع والتنمية البشرية ، والتغير الاجتماعي والسكان وألف ونشر العديد من المقالات (1000 +) والكتب باللغتين العربية والإنجليزية (أكثر من 330 كتابا) ، منها ست مجموعات قصصية وست كتب للأطفال ، وأربع دواوين شعرية باللغتين أيضا. وعدد من كتب التراث في الشعر والأدب والأخلاق الإسلامية والتربية والأديان . وهو الآن أستاذ متقاعد في جامعة ولاية ميشيغان. . وكان عضوا سابقا في جمعية العلماء المسلمين في أمريكا . وجمعية علماء الاجتماع الأمريكية - ميشيغان، وهو مؤسس الموسوعة العربية الأمريكية في الولايات المتحدة ضمن مشروع إحياء التراث العربي في بلاد المهجرز كما تم ترشيحه مؤخرا ليكون عضو مجلس التحرير لمجلة الدراسات الإنسانية العالمية. وقد قبل أن يتسلم رئاسة تحريرها اعتبارا من نهاية يونيو 2014 His email: askdryahya@yahoo.com Thank you!
This entry was posted in Arab Affairs, Arab American Encyclopedia, Arab Manifesto, Hasan Yahya حسن يحيى, Ibn Khaldun ابن خلدون،, Islam & Muslim Affairs, Middle East Politics, NATO Affairs, Philosophy & Logic, حضارة عرب،. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s