دقيقتان مع الدكتور يحيى : أهداف التربية والتعليم عند الأمم


دقيقتان مع الدكتور يحيى : أهداف التربية والتعليم عند الأمم

National Educational Goals

د. حسن عبد القادر يحيى – مؤرخ وعالم اجتماع

Hasan Yahya, Ph.ds, Palestinian Sociologist and Historian

Arab American Encyclopedia

 

كتاب يصلح للمدارس الابتدائية  www.hasanyahya.com

كتاب يصلح للمدارس الابتدائية
http://www.hasanyahya.com

تقرر الأمم الحديثة والنامية مئات الأهداف يوميا من خلال مؤسساتها السياسية وآليتها الاقتصادية وبنيتها الاجتماعية في المجال التربوي والثقافي. وعادة ما تكون الأهداف في كل مكان وزمان هي المنزلة المرئية أو المتخيلة يضعها شخص معين أو مجموعة من الأشخاص ويتم التخطيط من قبلهم للوصول إليها ، كما تكون الأهداف عادة محدودة بزمان ومكان و مؤهلات . فأما المحدودية بزمان (فهي بدقيقة واحدة ، أو بساعة واحدة ، أو بيوم واحد ، أو بسنة واحدة ، أو مشروع تنمية محدود بثلاث سنوات أو خطة خمسية محددة بخمس سنوات أو أكثر)  وأما محدودية المكان (فهي في وزارة ، أو في مكان إقامة لأسرة ، أو في مجرى نهر ، أو في مجال تربوي كمرحلة دراسية) ،  وأما المحدودية بالمؤهلات (فهي المصادر والكفاءات البشرية والطبيعية المساعدة مع الزمان والمكان للوصول إلى الهدف أو الأهداف) . وعليه فإن هدفا مثل : حصولي على الشهادة الجامعية في أربع سنوات داخل أو خارج بلدي ، يعتبر هدفا مكملا لشروط الهدف . 

رواية قنديل أم هاشم  للأديب العربي يحيى حقي  www.hasanyahya.com

رواية قنديل أم هاشم
للأديب العربي يحيى حقي
http://www.hasanyahya.com

فالزمان قد حدد بأربع سنوات ، والمكان لم يكن مشكلة في الخارج أو الداخل ، والمؤهلات البشرية : كالتصميم والعمل الدائب والإصرار على الوصول إلى الهدف متوفرة . وهنا نستطيع القول ؛ إن الهدف تكاملت شروطه بتحديد الوقت وتحديد المكان وتحديد المؤهلات . ويختل الهدف إذا زاد الوقت عن أربع سنوات ، أو حالت ظروف للوصول إلى المكان في الداخل أو الخارج ، أو أصيب المرء أو المرأة بظواهر جسمية أو نفسية عارضة منعته أو منعتها من التأهيل للوصول إلى الهدف . ونظرا لاختلال شروط الهدف فإن الهدف نفسه يختل ويهتز فلا يتحقق . أنظر إلى هذا المثل الآخر: أريد أن أبني برجا سكنيا في شارع زايد بمدينة دبي مثلا خلال ستة أشهر . فشروط الهدف مكتملة ، فالمكان محدد والزمان محدد والمصادر أو المؤهلات لن تشكل عقبة في الوصول إلى الهدف.  وعليه فإن التخطيط للوصول لذلك الهدف يكون مكتملا إذا اكتملت شروطه . فالزمان محدد في ستة أشهر والمكان محدد في شارع زايد ، والمؤهلات (من مصادر مالية وفنية وهندسية وطبيعية) محددة . إذ لا يعقل أن يتم البناء بدون خبرة وكفاءة هندسية بشرية (تخطط للفكرة على الورق) وكفاءة تكنولوجية (خرائط ورافعات ومواد مصنعة ومدراء ومديرات وعمال ، وحاسوب وقياسات). ويبقى التقييم أو التقويم للإنتاج الذي هدف إليه وهو أيضا يقع تحت المؤهلات والكفاءات العليا والخبرات الفنية والمتخصصة ، التي تحكم على نجاح الهدف أو عدم نجاحه .      

www.hasanyahya.com محمود درويش - غاندي العرب

http://www.hasanyahya.com
محمود درويش – غاندي العرب

وكل مشروع مهما صغر أو كبر حجما أو كيفية ، فإنه يحتاج تخطيطا يحتوي على الشروط الرئيسية للهدف التي سبقت وهي عناصر الزمان والمكان والمؤهلات . فإنشاء جامعة جديدة ، أو استحضار عمال من الخارج ، أو تسويق سلعة عالمية ، أو بناء أجيال المستقبل ، أو حتى بناء جيش ، فإن الأهداف وإن اختلفت معانيها إلا أنها مقيدة بزمان ومكان ومؤهلات . ولعل المثال هنا يمكن أن يعطى لهدف نبيل تسعى إليه كل أمة من الأمم ويسعى إليه كل شعب من الشعوب مهما كان تاريخه ، كالتربية في بناء الأجيال من بنين وبنات ليكونوا مواطنين صالحين ومواطنات صالحات ،  وليعيشوا في سعادة غامرة في بلدهم ، ويتمتعون بخيرات بلدهم . وهو هدف تعكسه كل فلسفات التعليم في كل بلد . فالهدف واضح وله استمرارية زمنية وإن تحدد بجيل واحد مرئي حتى يصل إلى سن العمل في المجتمع كمدراء ومديرات أو خبيرات وخبراء أو مهندسين ومهندسات أو معلمات ومعلمين أو عضوات في الجيش والشرطة أو أعضاء ، أو عضوات في السلك الدبلوماسي أو أعضاء ، أو وزراء ووزيرات في الأجهزة التنفيذية للدولة ، أو في أجهزتها التشريعية والقانونية ، وكذلك بناء الأجيال المتعاقبة الذين يأتون بعدهم وهي غير مرئية الآن ، إلا أنها ستكون محور السياسات ومحط اهتمام السياسيين في كل مخطط لبناء الأمة أو الشعب على أسس سليمة ومتينة .

فهدف التربية يكون عادة محددا بزمان قصير أو طويل حسب الحاجة والعدد المشارك والطاقات من المؤهلات المطلوب تحضيرها من الكفاءات المواطنة والوافدة الموجودة حاليا في سوق العمل من المديرين والمديرات والمستشارين والمستشارات ، والمدرسين والمدرسات، أو التحضير لها من الأجيال القادمة من المواطنين لتسد حاجة ملحة في سوق العمل لبناء المستقبل وتنويع الدخل القومي واستقطاب الكفاءات لبناء الوطن من داخله وخارجه.

غلاف كتاب الشاعر المتنبي على أمازون

غلاف كتاب الشاعر المتنبي على أمازون

والدليل على نجاح أهداف التربية هو تحقيق قيمة المردود التعليمي على الوطن والمواطن. ونظرا لأنه لا يظهر ذلك عادة بين يوم وليلة ، ولا بين غمضة عين وانتباهتها كما يقال ، إلا أن أهداف التربية لا تتغير في مجملها لأنها تخطيط لما يتوقع الوصول إليه من عزة وسؤدد لأفراد البلد المعين ليعيشوا سعداء مشاركين في بناء بلدهم الحديث مع الحفاظ على أصالة الأصل في العادات والتقاليد ومساهمين مستقبليين في رسم الأهداف المستقبلية التي يرونها قريبة منهم مع تطورات المجتمع الحديث وزيادة التنمية في عالم سريع التغير في مجالات الاتصال والتواصل الحضاري ومجالات التعامل مع البيئة الطبيعية والبشرية ، وفي ظل تقديرهم  لخيرات بلادهم والمحافظة على مصادر هذه الخيرات والتمتع بها في عالم صحي هاديء معافى خال من الحروب والنكسات والنكبات والويلات بفضل التخطيط الصائب والفعال لمستقبل الشعب الزاهر وأجياله المتعاقبة ، ولن يتأتى ذلك في أي بلد إلا ببعد النظر في التخطيط المستقبلي بعناصره الثلاث الزمن والمكان والبشر المؤهل للقيادة والنجاح. (831 كلمة) www.hasanyahya.com

 يرجى التكرم بعد قراءة هذه المقالة إذا وافقت هوى في نفوسكم أن تخبروا أصدقاءكم لتعم الفائدة من المعلومات فيها، وشكرا لكم.

 Note for readers: If you liked this, please MOBILE IT to friends and love ones. Thank you!

 Special Thanks to Female and male Principles and teachers in USA, Great Britain,and EU for selecting some of the author’s bublications bringing up our children in Diaspora. I appreciate. Thank you!

 

Hasan Yahya is a Palestinian Sociologist and Historian, former professor of Comparative Sociology and Educational Administration at Michigan State University and Jackson Community College. He is the Board Editing member at International Humanities Studies (IHS) Journal.  Dr. Yahya is the originator of Arab American Encyclopedia and Ihyaa al Turath al Arabi fil Mahjar-USA. His publication may be observed on Amazon and Kindle. To reach the writer: Email: askdryahya@yahoo.com

Dr. Yahya Credentials:

Ph.D in Comparative Socioloy 1991, Michigan State University.

Ph.D in Educational Administration, Michigan State Univ.

M.A Psychology of Schhols Conflict Management, Michigan State Univ.

Diploma M.A, Oriental Studies, St. Joseph Univ. Beirut, Lebanon

B.A Modern and Classical Arab Literature

Life Achievements: Publishing 250 plus Books and 1000 plus articles

About Arab American Encyclopedia-USA - Hasan Yahya

HASAN YAHYA was born at a small village called Majdal-YaFa (Majdal Sadiq) in Mandate Palestine (1944). He migrated as a refugee to Mes-ha, a village east of Kufr Qasim, west of Nablus (in the West Bank), then moved with his family to Zarka, 25 km north of Amman – Jordan. He finished the high school at Zarka Secondary School, 1963. He was appointed as a teacher in the same year. Studied Law first at Damascus University, then B.A from Lebanon University in Arabic literature and Eastern Cultures (1975). He moved to Kuwait. Where he got married in 1967. He was working at Kuwait Television, taught at bilingual School, and Kuwait University. In 1982, Hasan left to the United States to continue his education at Michigan State University. He got the Master Degree in 1983, the Ph.D degree in 1988 in Education (Psychology of Administration ). In 1991, He obtained his post degree in Social research, the result was a second Ph.D degree in Comparative sociology-Social Psychology. He was the only Arab student who enrolled ever to pursue two simultaneous Ph.D programs from Michigan State University and fulfill their requirements perfectly. Professor Yahya employment history began as a supervisor of a joint project to rehabilitate Youth (inmates out of prison) by Michigan State University and Intermediate School Districts. Worked also as a Teacher Assistant and lecturer in the same university. He was offered a position at Lansing Community College as well as Jackson Community College where he was assistant professor, then associate professor, then full professor (1991-2006). He taught Sociology, psychology, education, criminology and research methods. He supervised 19 Master and Ph.D candidates on various personal, economic psychological and social development topics. Professor Yahya published Hundreds (1000 Plus on this site) of articles and research reports in local, regional, and international journals. His interest covers local, regional and global conflicts. He also authored, translated, edited and published over 280 plus books in several languages, in almost all fields especial education, sociology and psychology. These books can be found on Amazon and Kindle. He also, was a visiting professor at Eastern Michigan University to give Research Methods and Conflict Management courses. Prof. Yahya accepted an offer to join Zayed University Faculty Team in 1998, then he served as the Head of Education and Psychology Department at Ajman University of Science and Technology 2001-04. Dr. Yahya established several institutes in Diaspora, the Arab American Encyclopedia, Ihyaa al Turath al Arabi Project, (Revival of Arab Heritage in Diaspora.Recently he was nominated for honorary committee member for the Union of Arab and Muslim Writers in America. He was affiliated with sociological associations and was a member of the Association of Muslim Social Scientists (AMSS) at USA. Social Activities and Community Participation: Dr. Yahya was a national figure on Diversity and Islamic Issues in the United States, with special attention to Race Relations and Psychology of Assimilation (generations 1,2 &3). He was invited as a public speaker to many TV shows and interviews in many countries. His philosophy includes enhancing knowledge to appreciate the others, and to compromise with others in order to live peacefully with others. This philosophy was the backgrounds of his theory, called “ Theory C. of Conflict Management”. And developed later to a Science of Cultural Normalization under the title: “Crescentology. The results of such theory will lead to world peace depends on a global Knowledge, Understanding, appreciation, and Compromising (KUAC)” Recently Prof. Yahya started "Publish your book FREE Project", to serve young Arab Writers. Dr. Yahya accepted the offer to be the chief editor of the International Humanities Studies Journal -I-H-S-Jerusalem, since July 2014. (Revised Sept. 2014) ولد الدكتور حسن عبدالقادر يحيى في مجدل يابا من أعمال يافا – فلسطين عام 1944. تلقى علومه الابتدائية في مدرسة بديا الأميرية في الضفة الغربية أيام احتوائها ضمن المملكة الأدردنية الهاشمية وتخرج في جامعة بيروت حاملاً الإجازة في اللغة العربية وآدابها، ودبلوم التأهيل التربوي من كلية القديس يوسف بلبنان، ودبلوم الدراسات العليا (الماجستير) ودكتوراة في الإدارة التربوية من جامعة ولاية ميشيغان بالولايات المتحدة عام 1988، وشهادة الدكتوراه في علم الاجتماع المقارن من الجامعة نفسها عام 1991. عمل في التدريس والصحافة الأدبية. أديب وشاعر وقاص ، ,كما عمل في تلفزيون الكويت الرسمي كمعد ومنسق برامج ثم اتجه إلى الكتابة والتأليف في علوم كثيرة تخص علمي النفس والاجتماع والتنمية البشرية ، والتغير الاجتماعي والسكان وألف ونشر العديد من المقالات (1000 +) والكتب باللغتين العربية والإنجليزية (أكثر من 330 كتابا) ، منها ست مجموعات قصصية وست كتب للأطفال ، وأربع دواوين شعرية باللغتين أيضا. وعدد من كتب التراث في الشعر والأدب والأخلاق الإسلامية والتربية والأديان . وهو الآن أستاذ متقاعد في جامعة ولاية ميشيغان. . وكان عضوا سابقا في جمعية العلماء المسلمين في أمريكا . وجمعية علماء الاجتماع الأمريكية - ميشيغان، وهو مؤسس الموسوعة العربية الأمريكية في الولايات المتحدة ضمن مشروع إحياء التراث العربي في بلاد المهجرز كما تم ترشيحه مؤخرا ليكون عضو مجلس التحرير لمجلة الدراسات الإنسانية العالمية. وقد قبل أن يتسلم رئاسة تحريرها اعتبارا من نهاية يونيو 2014 His email: askdryahya@yahoo.com Thank you!
This entry was posted in albahaspace, Arab Affairs, Arab American Encyclopedia, Arab flags, Arab Manifesto, Arab Philosophy, Assimilation and change, Biology Science, Crescentology, Decision Making, Dryahyatv, Educational Psychology, Knowledge Base, Medical Sociology, Project Management., psychology, Research Methods, Science, منشورات الموسوعة العربية الأمريكية، كتب الدكتور يحيى ،, مهارة المدرسين وإدارة فصول, محمد رسول الله, هموم اللغة العربية ، إحياء التراث العربي في المهجر، and tagged , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s