دقيقتان مع الدكتور يحيى : التواضع عند رسول الله صلى الله عليه وسلم


 

 

 

 

دقيقتان مع الدكتور يحيى : التواضع عند رسول الله صلى الله عليه وسلم

الموسوعة العربية الأمريكية – حسن يحيى

بسم الله الرحمن الرحيم، وبعد ،

???????????????????????????????فالتواضع الحقيقي لا يكتمل إلا في الشخصية الإنسانية المتواضعة التي تمارس كل فنون التواضع ، ولذلك فالتواضع فن  تمارسه الشخصية المتواضعة ، عن طريق مظهرها ورحابة صدرها وتفتح وجهها ، وفي مصافحتها ، وفي سلامها ، وفي جلستها ، وفي ابتسامتها ، وفي مقابلتها للناس ، وفي ركوبها ، وفي خدماتها، وفي ملابسها ، ولذلك فهي مع كل الأعمار هي متواضعة ، ومع كل الأحوال هي متواضعة ، وهذا ما سنلقى عليه الضوء بالتفصيل ما جمعناه من المصادر التراثية عن حياة رسول الله  صلى الله عليه وسلم وممارساته اليومية وحياة بعض أصحابه .

 تواضع السلام :كان صلى الله عليه وسلم إذا سلّم سلّم بالعناق ( أي بجسمه كله) .

تواضع المصافحة : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينزع يده حتى ينزعها الذي يسلم عليه .

تواضع الابتسامة :كان هاشاً ( لا تلقاه إلا مبتسماً ) فالمصافحة بالوجه قبل أن تكون باليد ، بالوجه المبتسم الباش ، والعين الصافية التى لا تحمل إلا الود والمحبة والتقدير.

تواضع الوجه : يقول الصحابة عن تواضع وجه النبي صلى الله عليه وسلم : أنه لم يكن ليصرف وجهه عنك حتى تصرف أنت وجهك في حضوره.

تواضع المجلس :كان صلى الله عليه وسلم يجلس حيث ينتهي به المجلس .
تواضع المقابلة: جاء رجل ترتعد فرائصه عند مقابلته لرسول الله صلى الله عليه وسلم , وهو يعتقد أنه مهاب كملك أو رئيس , فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : ( هون عليك إنى لست بملك , إنما أنا ابن امرأة , كانت تأكل القديد بمكة) .
تواضع الركوب : كان صلى الله عليه وسلم يركب الحمار مع قدرته على ركوب الخيل تواضعاً لله تعالى ، فليس التواضع لله هو إهانة للإنسان أبداً ، فالإنسان لا يستمد عزته من نوع السيارة بل بما في داخل من يقودها ، وهذه النظرة القاصرة المريضة هى نظرة المنافقين حينما تأذي زعيم المنافقين من حمار النبي صلى الله عليه وسلم , وكادت أن تحدث فتنة بينه وبين أحد المسلمين .
تواضع المشاركات :في أى مشروع من مشروعات الخدمة العامة أو الأعمال التطوعية ، كان صلى الله عليه وسلم يختار أشق أنواع المشاركات ، ففي حفر الخندق كان ينزل حفرة عمقها ثلاثة أمتار , لحمل التراب ، وقد روى بعض الصحابة أنهم رأوا جسد النبي صلى الله عليه وسلم وقد غطاه التراب  .فقالوا : يا رسول الله نحن نكفيك ذلك ، أي توقف عن العمل في حفر الخندق ، فقال : علمت أنكم تكفونني , ولكن أكره أن أتميز عليكم , وإن الله يكره من عبده أن يراه متميزاً بين أصحابه (أي متكبرا عليهم). وكان صلى الله عليه وسلم يقسم الأعمال مع المسافرين معه ، ويختار أصعبها ، حينما قال : وعلىّ جميع الخطب (يعني الصعب).

تواضع الملابس :ليس معنى التواضع في ملابسنا ، أن نرتدي ملابس رثة قذرة أو ممزقة أو مرقعة ، فقد جاء رجل يسأل النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك فقال : إني رجل أحب الثوب الحسن ، فهل هذا من الكبر في شيء ؟ وأثر عن الرسول  قوله صلى الله عليه وسلم : إن الله جميل يحب الجمال .

 فالتواضع ألا نتكبر على أحد بملابس للمباهاة أو المنظرة أو الافتخار أو التعالي ، ولكن لك أن ترتدي ما يجعلك مقبولاً حسناً جميلاً متميزاً , كمسلم يتعامل مع الله وليس الناس ، فهذا أمر جميل منك يحبه الله ، ومما يسيء إلى المسلم أن يتشبه بالرجل الذي وصفه النبي صلى الله عليه وسلم بما يلي:  بينما رجل يتبختر في برديه , إذ خسف الله به الأرض ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة .
تواضع الأعمار : تـأمل الرسول صلى الله عليه وسلم , في فتح خيبر , مع فتاة صغيرة أركبها خلفه ، عندما أناخ الناقة , وقال لها : هاتى يدك ، حين أنزلها ، ولما انتهت الغزوة ووزع الغنائم , ناداها النبي صلى الله عليه وسلم , لتأخذ قلادة , ففوجئت بأن النبي صلي الله عليه وسلم , يقول لها : تعالي ، أنا ألبسك القلادة ، وأثر عن الفتاة الصغيرة قولها عن عقدها  : والله لم يغادر رقبتى أبداً , ولقد أوصيت أن يدفن معي في قبري .
تواضع القوى : أثر عن الرسول الكريم أنه كان صلى الله عليه وسلم يأتي الضعفاء من المسلمين ويزورهم ويعود مرضاهم ويشهد جنائزهم .  وأنه كان يجلس على الأرض ويأكل على الأرض ويعقل الشاة ، ويجيب دعوة المملوك على خبز الشعير  وأنه كان يزور الأنصار , ويسلم على صبيانهم , ويمسح على رؤوسهم.

تواضع السماع : كان صلى الله عليه وسلم يقول : لا تطرونى (أي لا تحمدوني) كما أطرت النصارى عيسى بن مريم , فإنما أنا عبد ، فقولوا عبد الله ورسوله .

 وحول تواضع الصحابة أثرت هذه الأنواع من التواضع النفسي ومنه تواضع الخلفاء  :

28storiesNC1جاء رجل من المؤلفة قلوبهم  إلى أبي بكر رضي الله عنه فقال: يا خليفة رسول الله أؤمر لي بعطاء ، فيأمر له بقطعة أرض ، ويقول له : اذهب فأشهد عليها عمر بن الخطاب فيذهب إلى عمر ، فقال عمر :  والله لا أشهد عليها , كنتم تأخذونها والإسلام ضعيف , أما الآن فالإسلام قوى ، ويمسك الورقة ويمزقها ، فيذهب الرجل إلى أبى بكر ، ويقول له : والله لا أدرى أيكما الخليفة أأنت أم هو ؟ فيقول أبو بكر : هو إن شاء .وأثر عن عمر أنه قال: “ليتني كنت شعرة في صدر أبي بكر”  لقرب منزلته من الرسول وقدسية شخصيته .

وتروى هذه الحكاية حول تواضع عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، فقد  جاء وفد من العراق فيهم الأحنف بن قيس لمقابلة عمر بن الخطاب ، وكان عمر في زريبة الإبل ينظف بنفسه إبل الصدقة ، فلما رآهم ، قال عمر للأحنف : يا أحنف تعال ، أعِن أمير المؤمنين , على إبل الصدقة .فشاهد رجل من وفد العراق ذلك باستغراب فقال  : رحمك الله يا أمير المؤمنين , هلا أمرت عبداً من عبيدك أن يقوم بتنظيف هذه الإبل ؟ فقال عمر : وأي عبد هو أعبد منى ومن الأحنف بن قيس ؟ ألم تعـلم أنه من ولـى أمراً من أمور المسلمين , كان لهم بمنزلة العبد من السيد .

يرجى التكرم بعد قراءة هذه المقالة إذا وافقت هوى في نفوسكم أن تخبروا أصدقاءكم عن طريق الموبايلات أو وسائل  الإتصال الإلكترونية  الأخرى لتعم الفائدة من المعلومات فيها، وشكرا لكم.

 Note for readers: If you like this, please MOBILE  it ,  or IPhone it  to friends and love ones, THANK U.

image001

Special Thanks to Female and male Principles and teachers in USA, Great Britain,and EU for selecting some of the author’s publications (55 stories 4 Kids , Qandil Umm Hashim,  Hay bin Yaqzan-Ibn Tufail,  Shu’ara al Arab: Zuhayr bin Abi Salma and Ibn Zaydun: Andalus Poet) bringing up our children in Diaspora. I appreciate. Thank you!

Hasan Yahya is an Arab-Palestinian-American theorist, sociologist, philosopher, writer and historian. He’s a former professor of Comparative Sociology and Educational Administration at Michigan State University, Lansing Community and Jackson Community Colleges. He is the Board Editing member at International Humanities Studies (IHS) Journal (Jerusalem-Spain) and several other USA, journals.  Dr. Yahya is the originator of Arab American Encyclopedia and Ihyaa al Turath al Arabi fil Mahjar-USA. His (260 plus) publication may be observed on Amazon and Kindle. To reach the writer: Email: askdryahya@yahoo.com

Dr. Yahya Credentials: Ph.D in Comparative Socioloy 1991, Michigan State University. Ph.D in Educational Administration, Michigan State Univ.(1988).  M.A Psychology of Schools Conflict Management, Michigan State Univ. 1983. Diploma M.A, Oriental Studies, St. Joseph Univ. Beirut, Lebanon. (1982)  B.A Modern and Classical Arab Literature, (1976).  Life Achievements: Publishing 260 plus Books and 1000 plus articles.

You may find  the writer at:

Twitter  Facebook  Google  Videos and Books  UTube & Amazon

 Thank you All….God Bless

Hasan Yahya On Amazon

About Arab American Encyclopedia-USA - Hasan Yahya

HASAN YAHYA was born at a small village called Majdal-YaFa (Majdal Sadiq) in Mandate Palestine (1944). He migrated as a refugee to Mes-ha, a village east of Kufr Qasim, west of Nablus (in the West Bank), then moved with his family to Zarka, 25 km north of Amman – Jordan. He finished the high school at Zarka Secondary School, 1963. He was appointed as a teacher in the same year. Studied Law first at Damascus University, then B.A from Lebanon University in Arabic literature and Eastern Cultures (1975). He moved to Kuwait. Where he got married in 1967. He was working at Kuwait Television, taught at bilingual School, and Kuwait University. In 1982, Hasan left to the United States to continue his education at Michigan State University. He got the Master Degree in 1983, the Ph.D degree in 1988 in Education (Psychology of Administration ). In 1991, He obtained his post degree in Social research, the result was a second Ph.D degree in Comparative sociology-Social Psychology. He was the only Arab student who enrolled ever to pursue two simultaneous Ph.D programs from Michigan State University and fulfill their requirements perfectly. Professor Yahya employment history began as a supervisor of a joint project to rehabilitate Youth (inmates out of prison) by Michigan State University and Intermediate School Districts. Worked also as a Teacher Assistant and lecturer in the same university. He was offered a position at Lansing Community College as well as Jackson Community College where he was assistant professor, then associate professor, then full professor (1991-2006). He taught Sociology, psychology, education, criminology and research methods. He supervised 19 Master and Ph.D candidates on various personal, economic psychological and social development topics. Professor Yahya published Hundreds (1000 Plus on this site) of articles and research reports in local, regional, and international journals. His interest covers local, regional and global conflicts. He also authored, translated, edited and published over 280 plus books in several languages, in almost all fields especial education, sociology and psychology. These books can be found on Amazon and Kindle. He also, was a visiting professor at Eastern Michigan University to give Research Methods and Conflict Management courses. Prof. Yahya accepted an offer to join Zayed University Faculty Team in 1998, then he served as the Head of Education and Psychology Department at Ajman University of Science and Technology 2001-04. Dr. Yahya established several institutes in Diaspora, the Arab American Encyclopedia, Ihyaa al Turath al Arabi Project, (Revival of Arab Heritage in Diaspora.Recently he was nominated for honorary committee member for the Union of Arab and Muslim Writers in America. He was affiliated with sociological associations and was a member of the Association of Muslim Social Scientists (AMSS) at USA. Social Activities and Community Participation: Dr. Yahya was a national figure on Diversity and Islamic Issues in the United States, with special attention to Race Relations and Psychology of Assimilation (generations 1,2 &3). He was invited as a public speaker to many TV shows and interviews in many countries. His philosophy includes enhancing knowledge to appreciate the others, and to compromise with others in order to live peacefully with others. This philosophy was the backgrounds of his theory, called “ Theory C. of Conflict Management”. And developed later to a Science of Cultural Normalization under the title: “Crescentology. The results of such theory will lead to world peace depends on a global Knowledge, Understanding, appreciation, and Compromising (KUAC)” Recently Prof. Yahya started "Publish your book FREE Project", to serve young Arab Writers. Dr. Yahya accepted the offer to be the chief editor of the International Humanities Studies Journal -I-H-S-Jerusalem, since July 2014. (Revised Sept. 2014) ولد الدكتور حسن عبدالقادر يحيى في مجدل يابا من أعمال يافا – فلسطين عام 1944. تلقى علومه الابتدائية في مدرسة بديا الأميرية في الضفة الغربية أيام احتوائها ضمن المملكة الأدردنية الهاشمية وتخرج في جامعة بيروت حاملاً الإجازة في اللغة العربية وآدابها، ودبلوم التأهيل التربوي من كلية القديس يوسف بلبنان، ودبلوم الدراسات العليا (الماجستير) ودكتوراة في الإدارة التربوية من جامعة ولاية ميشيغان بالولايات المتحدة عام 1988، وشهادة الدكتوراه في علم الاجتماع المقارن من الجامعة نفسها عام 1991. عمل في التدريس والصحافة الأدبية. أديب وشاعر وقاص ، ,كما عمل في تلفزيون الكويت الرسمي كمعد ومنسق برامج ثم اتجه إلى الكتابة والتأليف في علوم كثيرة تخص علمي النفس والاجتماع والتنمية البشرية ، والتغير الاجتماعي والسكان وألف ونشر العديد من المقالات (1000 +) والكتب باللغتين العربية والإنجليزية (أكثر من 330 كتابا) ، منها ست مجموعات قصصية وست كتب للأطفال ، وأربع دواوين شعرية باللغتين أيضا. وعدد من كتب التراث في الشعر والأدب والأخلاق الإسلامية والتربية والأديان . وهو الآن أستاذ متقاعد في جامعة ولاية ميشيغان. . وكان عضوا سابقا في جمعية العلماء المسلمين في أمريكا . وجمعية علماء الاجتماع الأمريكية - ميشيغان، وهو مؤسس الموسوعة العربية الأمريكية في الولايات المتحدة ضمن مشروع إحياء التراث العربي في بلاد المهجرز كما تم ترشيحه مؤخرا ليكون عضو مجلس التحرير لمجلة الدراسات الإنسانية العالمية. وقد قبل أن يتسلم رئاسة تحريرها اعتبارا من نهاية يونيو 2014 His email: askdryahya@yahoo.com Thank you!
This entry was posted in albahaspace, Arab Affairs, Arab Cluture, Arab flags, Arab Manifesto, Arab Women Literature, Beautiful women, Crescentology, Educational Psychology, Legends, Medical Sociology, Morality, Project Management., psychology, School Curriculum, Science, Short stories, Sociology, Sociology of Education, مهارة المدرسين وإدارة فصول, محمد رسول الله, محاسن النساء والأخلاق, هموم اللغة العربية ، إحياء التراث العربي في المهجر،, Women Beauty, الصوفية في الإسلام, تراث عربي وأخلاق إسلامية ،, حكمة اليوم، Quotes, حضارة عرب، and tagged , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s